محمد كوفي مدير منتخب بوركينا فاسو أكد بإيمان شديد حبه العميق لمصر والأندية المصرية مع تأكيده بأن هذا الحب لن يتلاشى أبداً في ذاكرته.
في حواره الشيق ضمن برنامج رقم 10 على شاشة القناة الأولى وبرفقة الإعلامي كريم رمزي عبر كوفي عن ارتباطه العميق بمصر قائلاً مصر ليست مجرد وجهة سياحية بالنسبة لي بل هي بلاد الجذور والذكريات والحب ومازالت جزءا لا يتجزأ من هويتي.
وواصل مدير منتخب بوركينا فاسو تأكيده على أهمية المباراة المقبلة ضد منتخب مصر معتبرا إياها تحديا كبيرا يتطلب من فريقه الاستعداد الجيد والتركيز العالي للوصول للأداء المنشود. يلا شوت
وفي إشادته بلاعبي الفراعنة أكد كوفي أنه يحمل ذكريات جميلة مع العديد منهم مثل أحمد فتوح ومحمد حمدي ومصطفى محمد، مشيداً بمستواهم ومهاراتهم التي لا تقدر بثمن.
وأضاف نحن نتطلع إلى الثأر والتغلب على منتخب مصر ونحن على استعداد تام لبذل كل جهدنا لتحقيق ذلك.
وعن مستقبل اللاعب محمد كوناتي أفصح كوفي عن عدم قدرته على التكهن بمصيره المقبل معتبرا أن انتقاله لأي نادٍ سيكون إضافة قيمة لأي فريق يتعاقد معه.
وفي ختام حديثه أعلن كوفي عن وصول منتخب بوركينا فاسو إلى أرض مصر في الثلاثاء القادم مؤكدا أن قلبه ينبض بالحب لكل الجماهير المصرية ومشددا على وفائه لألوان الزمالك والأهلي وهو الوفاء الذي لن يتلاشى أبدا من ذاكرته.

منتخب مصر يواصل تدريباته استعدادا لمباراة بوركينا فاسو

منتخب مصر الوطني لكرة القدم بقيادة المدرب حسام حسن استأنف تدريباته اليومية استعدادا لمواجهة منتخب بوركينا فاسو في مباراة مهمة يوم الخميس المقبل على استاد القاهرة ضمن الجولة الثالثة من تصفيات كأس العالم 2026.
حضرت الحصة التدريبية عدد من الشخصيات البارزة في الاتحاد المصري لكرة القدم بما في ذلك جمال علام رئيس مجلس إدارة الاتحاد وخالد الدرندلي نائب رئيس الاتحاد ومحمد يحيى لطفي رئيس الشركة المتحدة للرياضة إلى جانب حلمي مشهور ومحمد أبو الوفا ودينا الرفاعي أعضاء الاتحاد.